عيون قطتي تدمع .. ما الحل ؟ 😢
By Zoorest Admin ( Category - قطط)
0 Comments 879 Views 1 Like

أعراض مرض فرط الدموع في القطط

يتأكد الشخص من وجود حالة فرط إنتاج الدموع عند ملاحظة تدفق زائد للدموع، وترسبها على الرموش، ويحدث أحيانا ان تنتشر على وجه القط الكثير من الدموع، كما تظهر علامات أخرى كالتالي:

  • دموع حول في العينين
  • التهاب العين
  • احمرار وتهيج
  • خروج افرازات من العين
  • قرحة في القرنية
  • ترهل في الجلد المحيط بالعين

 

كما تشمل الاعراض بعض التشوهات الخلقية مثل وجود فتحة كبيرة جداً في الجفون، مما يتسبب في زيادة تعرض مقلة العين للهواء في بعض السلالات، مثل: سلالات brachycephalic .

كما أننا كثيرًا ما نشاهد حالة الانطواء الجفني عند الولادة في بعض السلالات، وقد تحدث بسبب حالة ندبة الجفن الناتجة الصدمة وشلل العصب الوجهي.

حيث تتميز أورام الجفن بوجود قطعة صغيرة من الجلد على الجفن، وتعد تلك أورام نادرة في القطط. لكن عندما تحدث، فإن النوع الأكثر شيوعًا في هذه الحالة هو سرطان الخلايا الحرشفية (SCC)، وتعد أكثر سلالات القطط تعرضًا لهذه الحالة هي القطط البيضاء.

 

الأسباب التي تؤدي لزيادة الدموع في قطتك

بالطبع فإن ارتطام عين قطتك بشئ ما، أو دخول جسم غريب بداخلها سيتسبب في زيادة افرازات الدموع، كما قد يكون ذلك بسبب بعض الأمراضض الفيروسية لكن ستترافق هذه الأعراض مع أعراض أخرى مثل أعراض الأنفلونزا.

لكن قد تؤدي بعض الحالات إلى ظهور مرض فرط إنتاج الدموع، ومن هذه الحالات: التهاب الأنف أو الجيوب الأنفية (الذي يسبب تورمًا مجاورًا لنظام صرف الدموع).

كذلك فإن الصدمات، أو الكسور في العظام في الوجه، أو وجود أجسام غريبة في العينين (على سبيل المثال: العشب، والبذور، والرمل، والطفيليات)

كما سيأخذ الطبيب بعض الحالات الأخرى بعين الاعتبار، منها: أورام الجفن الثالث، أو أورام ملتحمة العين، أو أورام الجفون، أو أورام تجويف الأنف، أو أورام عظم الفك العلوي، أو أورام الجيوب الموجودة حول العينين.

أيضا فإنه يمكن لأي حالة (تتسبب في عرقلة القناة الأنفية الدمعية، سواء من خلال الالتهاب الناتج عن أي حالة مكتسبة، أو الناتج عن العيوب الخلقية) أن تسبب حدوث مرض فرط إنتاج الدموع.

وكذلك قد ينتُج انسداد في نظام التصريف الدموي؛ بسبب عدم وجود فتحات طبيعية في الجفن في نظام تصريف الدموع.

أما إن وجدت فتحات إضافية في نظام تصريف الدموع، فقد يسبب ذلك حالات مرضية غير طبيعية، مثل: وجود فتحات على طوال الوجه تحت العين في الأماكن الأقرب للأنف. وقد ينتج الانسداد أيضًا بسبب عدم وجود فتحات في الأنف تتصل بنظام تصريف الدموع.

و قد ينتج التهاب الجفون والتهاب الملتحمة عن مسببات العدوى أو أسباب مناعية أخرى أسباب مناعية أخرى.

كما تتميز اضطرابات القرنية بوجود خدوش، أو قرح، مع التهاب أو بدون وجود التهاب.

وقد يصاحب ذلك التهابًا في الجزء الأمامي من العين (بما في ذلك التهاب القزحية) “الجلوكوما” وهي حالة يزيد فيها الضغط الداخلي للعين.

أما أورام الجفون فتشاهد عادة في القطط الأكبر سنًا، خاصة تلك التي تقضي الكثير من الوقت خارج المنزل.

 

كيفية علاج فرط الدموع في القطط

تعد الخطوة الأولى في العلاج هي التخلص من سبب تهيج العين، بمعنى إزالة أي جسم غريب من الأنسجة الرطبة للعين أو القرنية أو بياض العين.

حيث ستكون الأولوية لعلاج أمراض العين الأولية، مثل: التهاب الملتحمة، وتقرح القرنية مع وجود التهاب أو عدم وجوده، والتهاب القزحية ومناطق أخرى في الجزء الأمامي من العين.

فقد يؤدي التعامل الصحيح مع الآفة الأولية التي تمنع تصريف الدموع إلى تدفق الدموع بشكل طبيعي خلال نظام تصريف الدموع. وقد تحتاج القطط الذين يعانون من التهاب في الكيس الدمعي إلى قسطرة، حيث توضع في القناة الدمعية لإبقائها مفتوحة، ولمنع تكون أي ندوب.

إذا كان السبب الحالة هو تشكل الجفن بشكل غير طبيعي، فقد يكون من الضروري إجراء عملية جراحية. إذ يعد ذلك إجراء مباشر عادة، حيث توضع الجفون في الوضع الطبيعي. ويكون الشفاء سريعًا عادة، وتُعالج الحالة بشكل مرضٍ.

كما يجب علاج أورام الجفون لمنع انتشارها في مناطق أخرى من الرأس، مثل: الجفن الثالث أو العقد اللمفاوية. في أسوأ الحالات، يمكن أن يمتد الورم على طوال العصب البصري، ويغزو الدماغ. عادة ما يكون التحسن ناجحًا عند إجراء الجراحة في وقت مبكرًا.

سيصف الطبيب البيطري الأدوية المناسبة بناء على التشخيص، وسيضع خطة مناسبة لعلاج القط. وقد يشمل ذلك: مضادات حيوية في شكل مراهم موضعية، ومراهم مسكنة للألم، حيث تسهم في عملية الشفاء.

كما يجب استخدام طوق اليزابيث خلال فترة الشفاء لمنع القط من زيادة تهيج مكان الإصابة.

 

الشفاء والنقاهة من المرض

إذا كانت قطتك تعاني من التهاب في الكيس الدمعي، سيحتاج الطبيب البيطري إلى إعادة مراجعة قطتك كل سبعة أيام حتى يتم علاج الحالة. سيستمر العلاج لمدة سبعة أيام على الأقل بعد التشخيص، وذلك للمساعدة في منع تكرارها.

إذا استمرت المشكلة لأكثر من 7-10 أيام (مع العلاج )، أو تكررت بعد فترة وجيزة من التوقف عن العلاج، فقد يكون هناك جسم غريب أو عدوى دائمة، وسيريد الطبيب البيطري إجراء مزيد من الفحوصات.

إذا أُجريت عملية جراحية لفتح فتحة لتجفيف الدموع في التجويف الأنفي، فسيعيد الطبيب تقييم الأنبوب، المسمى بـ cannula، كل سبعة أيام للتأكد من أنه بقي على حاله.

قد يحتاج الأنبوب إلى إعادة ضبط، إذا تحرك أو خرج من مكانه. بعد إزالة الأنبوب، سيعيد الطبيب التشخيص مرة أخرى خلال 14 يومًا.

يعد تكرار حدوث الحالة هو أكثر المضاعفات شيوعا في هذه الحالة. ويحدث هذا عادة بسبب تكرر حدوث سبب تهيج العين، أو تكرار التهاب الكيس الدمعي، أو انغلاق الفتحات الجراحية التي أُنشئت جراحيًا للسماح للدموع بالوصول لتجويف الأنف.

المصدر : evcindex

0 Comments

Leave Comment

There Are No Comments!

Top Articles

السعار او داء الكلب 🐶

By Zoorest Admin

ما سبب مقولة ان القطط ب ٧ أرواح ؟ 🐱

By Zoorest Home Visit

صيام الحيوانات 🐟

By Zoorest Home Visit

إزاي اقنع أهلي اني اربي كلب ؟ 🐶

By Zoorest Home Visit

الفطريات في القطط | وماهي خطورتها؟ 😕

By Zoorest Home Visit